سليمان الرحيلي

بقرار من وزير الشؤون الإسلامية الدكتور عبد اللطيف آل الشيخ تم تعيين سليمان الرحيلي احد المقربين من السلطات السعودية اماما لمسجد قباء وجاء هذا التعيين بعد اعفاء صالح المغامسي من امامة المسجد على خلفية دعوة له على تويتر وجهها للحكومة السعودية بالافراج عن معتقلين سعوديين  للحد من تفشي الامراض بالسجون وكان الرحيلي قد وجه رساله شكر لعبد اللطيف ال الشيخ على تكليفة بهذه المهمة غير مكترث انها على حساب شخص اخر الا وهو المغامسي.

اعتذارصالح المغامسي

وكان الشيخ صالح المغامسي قد توجة باعتذار رسمي بعد اقالته من امامة المسجد في محاولة لتدارك الامر الا ان القرار على ما يبدو حسم لصالح الرحيلي الذي تولى المنصب متظاهرا بنيتة الاخلاص رغم انه يعلم ان هذا المنصب جاء على حساب اخرين ولكن المصالح اولى من اي شئ اخر .

وكان اعتذار المغامسي في محاولة لامتصاص الغضب ولجعل الدكتور عبد اللطيف  يتراجع عن قراره السابق او في محاولة لايقاف الامر الى ما وصل اليه فقط دون الاستمرار في خطوات تصعيدية ضده قد تصل لحد الاعتقال على سبيل المثال .