ألقت شرطت الرياض القبض على مواطنين نشلا حقيبة مُسنة بعد خروجها من المسجد وبحوزتها عدد من الهواتف المحمولة.

وقال المتحدث الاعلامي لشرطة منطقة الرياض أن التحقيقات الأمنية في حادثة سرقة حقيبة امرأة مسنة كانت في طريقها لمنزلها الواقع بحي الشهداء بعد خروجها من المسجد وأسفرت التحقيقات عن تحديد هوية مرتكبي الجريمة وهما مواطنين في العقد الثاني من العمر.

وبين أنه تم القبض عليهما بعد توفر الأدلة على قيامهما باستخدام سيارة مُستأجرة وسحب الحقيبة اليدوية من يد المرأة المسنة وهي في طريقها لمنزلها مشيًا على الأقدام ما نتج عنه سقوطها على الأرض وتعرض لكسر في اليد اليسرى.

وضبط الشرطة بحوزتهما عدد من الهواتف المحمولة مجهولة المصدر، فما ثبت من الفحص الطبي تعاطيهما للمواد المخدرة.

ويذكر بأن شرطة الرياض أعلنت ذلك لتؤكد على حرص وزارة الداخلية على أمن الوطن والمواطن والمقيم، وأن الجهات الأمنية  ستعمل بكل قوّة وحزم وصرامة لردع كل من تسول له نفسه بالمساس بأمن المجتمع وسلامته.