قرارات جديدة في المملكة

تصدر اليوم هاشتاق على مواقع التواصل الاجتماعي احتوى على عشرات الاف التغريدات ما بين مؤيد وغالبية معارضة للقرارات الجديدة حيث اقرت الحكومة السعودية الغاء بدل غلاء معيشة والذي كان يتقاضاه الموظفون في البلاد لتحسين ظروفهم المعيشية ولتمكينهم من مواجهه الغلاء الفاحش في البلاد واضافت الحكومة قرارات جديدة زادت الطين بلة حيث قررت رفع قيمة الضريبة المضافة 3 اضعاف لتصبح 15% بدل 5% وجاء تبرير الحكومة لهذه القرارات لتمكين الحكومة من مواجه الازمة الاقتصادية في البلاد ولكن كان ذلك للأسف على حساب المواطن فقط.

وجاءت انتقادات بعض المواطنين “كان الاولى بمن دفع مليارات الدولارات لترامب وابنته افينكا قبل عدة اشهر ان يدخر هذه الاموال للظروف التي نمر بها حاليا وكان الاولى بمن انفق المليارات على البارات والاحتفالات والموسيقى والرقص والفجور كان الاولى به ان يدخر هذه المليارات ليساند بها شعبه بدل من اضافة الاعباء عليه في ظل هذه الظروف الصعبة فيما غرد منتفعون من الحكومة بأهمية هذه الاجراءات لتقوية اقتصاد البلاد ولتمكين الحكومة من اجتياز الازمة الحالية التي تمر بها المملكة ولكن على اي حال لم يكن حال السعودية كحال باقي البلاد الثرية التي ساندت شعوبها بدفعات نقدية لتعزيز صموده.