استعانت شركة هواوي الصينية بحيلة جديدة التي أعانتها على انقاذ هاتفي ميت 30 وميت 30 برو من الحظر اذي فرضته شركة غوغل الامريكية على نظام تشغيل أندرويد.

وذكرت مجلة فوربس الأمريكية تقريرًا عن الحيلة التي لجأت إليها هواوي لتتخطي فكرة أن هاتفي “ميت 30″ و”ميت 30 برو” لن يتمتعا بالتطبيقات الأساسية لنظام تشغيل أندرويد.

و قد أعلنت هواوي في وقت سابق، أن هاتفي “ميت 30″ و”ميت 30 برو” لن يتمتعا بخدمات متجر غوغل بلاي ولا تطبيقات أندرويد الرئيسية مثل البريد الإلكتروني جيميل وخرائط غوغل أو يوتيوب.

ويشار إلى أنها استعانت بتقنية قديمة، ألا وهي تطبيق محمل الإقلاع أو ما يطلق عليه “لونتش لودر”، الذي يمكنه تحميل التطبيقات الرئيسية التي يرغب بها المستخدم، بعد الانتهاء من خطوات تشغيل الهاتف الرئيسية.

وبينت هواوي أن هذه الطريقة، ربما ستكون خطوة تجاه الاستغناء عن نظام تشغيل “أندرويد” بصورة نهائية.

وأكد الرئيس التنفيذي لهواوي، ريتشارد ريو، في تصريحات نقلها موقع “أندرويد أوثورتي” التقني المتخصص إنه في السابق كان هناك مخاوف أمنية من برنامج “لونتش لودر”، لكن الشركة الصينية، وفرت أقصى درجات الأمان لمستخدميها، حتى يتمكنوا من تنزيل تطبيقاتهم المفضلة بأنفسهم.

وبحسب ما نقله موقع “إكس دي أيه ديفولبرز” التقني المتخصص، أن كل تلك التطبيقات باتت متاحة في متجر بديل لـ”غوغل بلاي” ألا وهو متجر “آب غاليري” الخاص بشركة “هواوي” نفسها.

ويذكر أنه من المتوقع أن يظهر كل هذا عند موعد الإطلاق الرسمي لهاتف ميت 30 برو في الأسواق العالمية يوم 26 سبتمبر/أيلول الجاري.