قال الرئيس التنفيذي لشركة نيوم المهندس نظمي النصر، أن انتهاء وضع الخطط الاستراتيجية لمشروع نيوم، وقطاعاته الاقتصادية المختلفة انتهت، وسيتم البدء بالمرحلة التنفيذية لهذه المخططات، مؤكدًا العمل من أجل أن يكون عام 2020 هو بداية الزخم الفعلي لمشاريع نيوم الحالمة، التي ستكون شاهدة على همة السعوديين لبناء مستقبل واعد لبلدهم.
وعبر النص عن سعادته بأن يحتفي بيوم الوطن، وتزامن احتفالات هذا العام الذي يوافق الذكرى الـ89 لتوحيد المملكة، مع انطلاق العمل على الأرض لتحويل حلم “نيوم” إلى حقيقة، حيث تم الانتهاء من مطار خليج نيوم وإطلاق العمل في تطوير المجمعات السكنية للعمالة التي ستنتقل إلى تطوير المشروع، إضافة إلى تجهيز المنطقة السكنية والإدارية لموظفي شركة نيوم الذي سينتقلون إلى العيش هناك. وأضاف، أن مشروع نيوم سيخدم أهداف المملكة التنموية من خلال التركيز على المحتوى المحلي بدءا بالإنسان وانتهاء به، وتطوير الكوادر البشرية في منطقة نيوم ليكونوا جزءا من الفريق الذي سيبني أضخم المشاريع في تاريخ البشرية، مشيرا إلى أن نيوم أطلقت حزمة من المبادرات الاجتماعية للمجتمع المحلي، من بينها ابتعاث أول مجموعة من أبناء وبنات المنطقة لدراسة البكالوريوس في الولايات المتحدة في تخصصات تم تحديدها لخدمة أهداف المشروع.

وذكر الرئيس التنفيذي لشركة نيوم بما يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده، من عناية كبيرة ودعم لا ينتهي لمشروع نيوم، الذي يسعى إلى تحقيق أهداف رؤية السعودية 2030 الطموحة للارتقاء بالوطن والمواطنين وتنويع مصادر الدخل