اثارت جريمة الاحساء الفزع والتساؤل حول من قام بجريمة القتل المركبة حيث وجد الاب 4 من بناته بالاضافة الى ابنه الذين تتراوح اعمارهم بيت 14 الى 19 عاما قد قتلوا في ظروف غامضة هذا وباشرت الجهات الامنية في التحقيقات الاولية في محاولة لفهم ما جرى وكيفية تنفيذ الجريمة ومن قام بالتنفيذ والدوافع والاسباب لاسيما ان الضحايا جميعهم من عائلة واحدة.

هذا وتشهد المملكة جرائم قتل من الفينة لاخرى ولكن غالبا ما تكون معلومة الاسباب والية التنفيذ اما هذا النوع من الجرائم فهو ليس من طبائع المنطقة.

نسأل الله السلامة لكافة المسلمين وندعو لذويهم بالصبر والسلوان.