صرحت وزارة الخزانة الأمريكية، أن الرئيس دونالد ترامب، وقع أمرًا يمنح مسؤولين أمريكيين صلاحيات واسعة لفرض عقوبات على تركيا.

وذكر وزير الخزانة، ستيفن منوتشين، إن ترامب فوض مسؤولين أمريكيين بصياغة مسودة لعقوبات جديدة على تركيا بعد أن شنت هجومًا في شمال شرق سوريا، وأضاف أن تلك العقوبات لن تطبق في الوقت الراهن.

وقالت الوزارة في بيانٍ سابق لها: “بالنظر إلى الهجوم العسكري المستمر لتركيا في شمال شرق سوريا، يعتزم الرئيس دونالد ترامب توقيع أمر تنفيذي لردع تركيا عن أي عمل عسكري هجومي إضافي، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر الاستهداف العشوائي للمدنيين، استهداف البنية التحتية المدنية، استهداف الأقليات العرقية أو الدينية، أو غيرها من الإجراءات التي تقوض أنشطة مكافحة الإرهاب المستمرة لـ قوات سوريا الديمقراطية”.

وبين أنه من الضروري أن لا تسمح تركيا لمقاتل واحد من داعش بالهروب.

يذكر أن الوزير وبتوجيه من ترامب سيستهدف أفرادًا أو إدارات تركية محددة حسب الحاجة.

واختتمت: الوزير وبتوجيه من ترامب “سيستهدف أفرادا أو إدارات تركية محددة حسب الحاجة، موضحًا أن هذا اشعار للبنوك والأطراف الأخرى لتكون على علم بالإجراءات المحتملة.