عبرت الاعلامية الكويتية فجر السعيد عن استيائها الشديد من بعض الذين ظنوا إنها ستتوفى من أزمتها الصحية الأخيرة.

وحيثُ ذكرت الاعلامية الكويتية فجر السعيد على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر،” أن البعض كان يراهن للأسف على أن وفاتي أمر محتوم ونسوا أن إرادة الله فوق كل إرادة، وفوق توقعاتهم وحساباتهم، والحمد الله ربي خيب ظنهم”.

وأضاف:” بسم الله الرحمن الرحيم “وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ” رب العالمين قدر المرض وهو فقط من يقدر الشفاء بإذنه”.

ويشار إلى أن الاعلامية الكويتية فجر السعيد أصيبت بتسمم حاد في الدم، في أثناء خضوعها لعملية تحويل مسار المعدة، وتخضع للعلاج حاليا في العاصمة الفرنسية باريس.