أوضح وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، ان زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الرياض، في مساهمة لتعزيز العلاقات بين البلدين، موضحا ان اتفاقات مهمة جدا ستوقع بين المملكة وروسيا تتعلق بالطاقة.

مضيفا ان العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة شهدت تطورا ملحوظا لا سيما في السنوات الأربع الأخيرة في شتى المجالات، وبالأخص في اعقاب زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، إلى روسيا.

لافتا هناك جهوداً تُبذل “لرفع مستوى الاستثمارات بين البلدين”، مبيناً أن الصندوق السيادي الروسي فتح منصة له في الرياض لتكون محطة انطلاق لاستثماراته بالمنطقة” وذكر أن كل الاتفاقيات التي ستوقع خلال زيارة الرئيس “لها أهمية، وستسهم في تكثيف التعاون والتنسيق، وتثبيت العلاقات على أسس مؤسساتية”.

والجدير بالذكر أن السعودية فتحت المجال لمنح تأشيرات عبر الإنترنت لسياح عدد من الدول، من بينهم المواطنون الروس الذين نتوقع زيادة أعداد الزائرين منهم للمملكة، للتعرف عليها، مبينا أن المملكة تعمل مع الجانب الروسي لتسهيل زيارة السعوديين إلى روسيا، مؤكداً أن التبادل بين الشعبين يعدّ داعماً للعلاقات المتينة بين الحكومتين.