دراسة توصلت إلى أن الموظف لازم يحصل على 15 دقيقة راحة كل ساعة

تعليممنوعات
عدي14 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر

توصلت نتائج دراسات إلى أضرار الضغط المستمر والمطالب العالية والدعم الاجتماعي المنخفض بمكان العمل، لتأثيره على التوتر والعصبية.

وقد يؤثر عمل المكتب على الفرد في ظهور علامات التوتر والإجهاد المستمر والخمول البدني والإصابة بمتلازمة الإجهاد والانفعال العصبي مما يتسبب في الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

و بعض الأضرار التي رصدتها أكاديمية طب العمل “إيوميرتوف”، نتيجة لإصابة الكثير من العاملين بسبب سوء الأجواء في المباني المكتبية والتهوية الغير صحيحة وعدم كفاية التبادل الجوي.

وحيثُ نصح الأطباء بضرورة راحة العاملين على المكاتب 15 دقيقة كل ساعة، لأجل تنشيط الجسم من خلال ممارسة التمارين الرياضية وشرب ماء أو شاي لأجل تجديد نشاط الفرد والتخلص من خموله.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق