شاهدوا أحداث المسلسل التركي أنت في كل مكان

المسلسل الذي خطف قلوب العالم العربي أجمع فـ جذب الأنظار وحصلَ على مشاهدات عالية وهوا من أنجح المسلسلات في الدراما التركية

أحداث من الحلقة 20عشرون من مسلسل أنت في كل مكان

ذهبت أيلول إلى منزل سيلين وإستمعت بالمناظر الجميلة والحيوانات الأليفة التي تربيها سيلين قالت

 

وإتفقتا على تناول الفطور معاً وذهبت سيلين لتطلب الفطورلها ولـ أيلول فــ جاء ديمير إلى منزل سيليين وعندما رأته أيلول وهيا بالحديقةله لا داعي أن تأتي إلى هنا فأنا أخبرتك بأنني بخير فـ قالت سيلين لـ ديمير أن أيلول بخير ولكن الطبيبة قالت أن أيلول تحتاج لقليلاً من الراحة وقالت له سنطلب طعاماً لنفطر هل تفطر معنا.؟قال ديمير أنه ليس جائعاً ذهبت سيلين داخل المنزل وبينما أيلول وديمير تبادلا نظرات العتاب وقال لها ما الذي جاء بكِ إلى هنا قالت له سيلين دعتني وأتيت ثم تركت ديمير وخرجت من منزل سيلين ولكن سيلين قالت لها يجب أن تتناول معها الفطور ولكن أيلول رفضت فـ طلبت سيلين من ديمير أن يلحق بها ليوصلها لأن الطبيبة أخبرتها بأن حالة أيلول سيئة ولا يجب تركها لوحدها فـ قال ديمير لـ سيلين سألحق بها وأوصلها فـ طبع ديمير قبلة حنونة على خد سيلين وذهب ليلحق بـ أيلول فـ وجد أيلول ما زالت تنتظر سيارة أجرة تستقيلها ولكن لم تجد فـ طلب ديمير منها أن يوصلها إلى بيتها فـ قالت الوضع أصبح غريب بما يكفي قال لها ديمير لنذهب لا داعي أن نتحدث هنا فـ ذهبت وركبت بـ سيارة ديمير فـ وصلها لـ منزلها وقال لها هل تحتاجين لشيء قالت له هل دخلت دقيقتين ؟فـ قالت له أيلول أنني أعلم أن هناك فتاة في حياتك ولكن لم أعلم أنها سيلين فـ قال لها سأذهب كي ترتاحي قليلاً فـ طلبت منه أن ينتظر دقيقتان لتعد له القهوة فـ قال لها دقيقتان فقط لأني أريد الذهاب فـ أعدت له كوب القهوة بدموع عينيها ولكن طبطبت على وجنتيها كي لا تظهر دموعها ويلاحظها ديمير .. إلتقت سيلين بـ حبيبها ديمير في البحر بحضن هاد ئ وحنون وقال لها لم تتم مكافأتي بهذا الجمال الآن يا ترى؟قالت له لأننا نحتفل اليوم بأول زبون لكم في قسم الإنشاء من شركة أرتميم وشيء آخر قال لها ديمير ما هوا الشيء الآخر قالت له سيلين كنت أرغب دائما بمشاهدة غروب الشمس مع الرجل الذي أحبه فـضمها ضمة هادئة ودارَ بها وهوا يحملها بين يديه
وتناولان طعام العشاء معاً على موسيقى هادئة ونسمات البحر تلامس وجنتيهم برفق طلبت سيلين من ديمير الذهاب إلى المنزل لأن حيواناتها الأليفة التي تربيهم في منزلهما لم تترك لهم طعاماً وقلقة عليهم
دخلت ايدا على مكتب ديمير لتشاهده اللوحات التي قامت رسمها ودخلت معها سيلين وقالت سيلين لـ ديمير أنها دخلت لتسأله عن أحوال مروة فـ قال أنها بخير وأن مروة بخير ولكن ذهبت لترفه عن نفسها ويجب ألا تتركونها بالمساء لوحدها فأتفقت سيلين وايدا على زيارتها بالمزرعة ليلاً وذهبت سيلين فـ إلتفتت ايدا خلفها فـ وجدت أن سيلين تقبل ديمير على الهواء فـ إبتسمت وخجل ديمير من تصرف حبيبته سيلين..
اجتمع ديمير بأصدقائه وسهروا معا وفضفضوا عما في قلوبهم وذهب ديمير إلى التواليت وقال  سأعود ونشرب قهوتنا ونذهب من هنا بهدوء دون مشاكل مع أحد وذهب فـ إذا بـ شباب جالسون بجانب طاولتهم قالوا لأصدقاء ديمير كم تكلمتم يا أخي كفاكم ثرثرة  لحديث البنات والنساء الذي لا ينتهي لديكم ف طلب صديق ديمير من الشباب أن يتمهلوا قليلاً كي لا يتعكر مزاجهم فـ قال له الشاب أنه سمعه عندما قال أن زوجته طردته من المنزل هل قلت لها تمهلي قليلاً فـ قام شجار عنيف بينهم بينما كانت ديمير في التواليت وسمع صوت الصراخ والضرب وذهب مسرعاً إلى أصدقائه فـ قام بضرب الشباب الذين تعرضوا لأصدقائه وأعطاهم درساً موجعاً

إنتظرونا بمزيد من الأحداث في الحلقات القادمة