من هو سيد داود المطعني مؤلف قصة حامل بلا عقل

شاب مصري طيب الخُلق والخَلق

ولد السيد داود في مصر  في تاريخ 12 أكتوبر 1987 في قرية أصفون المطاعنة جنوب الأقصر وحالته الإجتماعية : أعزب

حصل السيد داوا على ليسانس حقوق من جامعة جنوب الوادي فرع قنا عام 2011 ويعمل الآن صحفي مختص بالشأن التعليمي

صدرت له أول رواية العجوز صديقي في عام 2017 وفاز بإحدى جوائز المجلس الأعلى للثقافة المصرية عن روايته الغير منشورة (( نزيف الجدران ))

والموهبة لم تتوقف على القصص والروايات فقط بل يكتب الشعر الحر والعمودي يلقبه أصدقائه بلقب (( سيد الكلمات )) هذا اللقب الذي إنتشر في المقال الذي كتب عنه في جريدة أخبار اليوم المصرية عام 2017 بعد إنتشار روايته العجوز صديقي

ومقيم الآن في مصر مدينة القاهرة

يؤلف الكثير من القصص المثيرة والتي تخطف قلوب متابعينه وله صفحة على فيس بوك ينشر عليها القصص التي يؤلفها ويتلقى الكثير من التعليقات الجميلة التي تشجعه على تأليف المزيد من القصص وذلك لأن قصصه مستوحاة من الواقع الذي يعيشه العالم العربي وآخر قصة ألفها هيا قصة حامل بلا عقل حيث حازت إعجاب الملايين من المصريين والعالم العربي وقسم القصة إلى أجزاء وينشر كل فترة جزء على صفحته عبر الفيس البوك (( سيد داود المطعني )) شخصيته هادئة ومريحة للقلب ..

متابعيينه ينتظرون أجزاء قصته الأخيرة بفارع الصبر ويشجعونه دوماً على التأليف

حيث حازت قصته الأخيرة حامل بلا عقل على إعجاب العالم العربي وأصبح محتواها ينتشر على جميع مواقع التواصل الإجتماعي قصة قريبة للواقع الذي يعيشه المجتمع المصري خاصة والعالم العربي عامة

حيث تتحدث القصة على فتاة بلا عقل أي (( مجنونة )) تحكي مع نفسها ولا تخرج من حجرتها وكانت مريضة جدا وزنها أصبج يتزايد يوم عن الآخر فـ  إصطحبتها أمها إلى الدكتور فـ قال لها إبنتك حامل فذهلت الأم من الخبر وطلب منه إعادة الفحص ولكن النتيجة واحدة يا لها من صدمة وقعت على قلب الأم المسكينة التي أصبحت تردد بينها وبين نفسها لا أحد يراها ولا أحد يلمسها وأصبحت دائرة الشكك تدور حول ثلاث أشخاص هما ( الاب , الإبن , الخال ) وكانت الأم منفعلة جداً وحزينة تريد أن تعرف من الفاعل …

فمن برأيكم الذي قام بهذه الجريمة النكراء ..

وسيبقى السؤال مستمراً ويبقى الفاعل لهذه الجريمة مجهول

تم نشر الجزء السادس والأخير من القصة اليوم على صفحته عبر الفيسبوك الساعة الثامنة التاريخ 18/10/2019  ويمكنكم مشاهدة القصص كاملة من 1 الى 6 (الأخيرة) من هذا الرابط https://www.elhor-news.com/6736/