قامت قناة ”إم بي سي“، أمس الجمعة بعرض تقرير قديم يظهر فيه النشاطات الترفيهية  التي كانت تقام في السعودية قبل عدة عقود واصفة اياها  ب ترفيه زمن “سماجة” في تعبير لها بتشويه  تاريخ البلاد وانتقاده بطريقة ساخرة

وبعد عرض التقرير على الـ”إم بي سي“  بعنوان ساخط انهالت العديد من الانتقادات والادانات لقناة الـ ”إم بي سي“ تجاهل الظروف التي أقيمت فيها فعاليات الترفيه في الماضي.

حيث  قال البعض المنتقدون ان الفعاليات في الماضي  مقارنة بالفعاليات التي تمت حديثا ان الفعاليات القديمة كانت بناء عل  إمكانيات المملكة وبفضل التطور ات الحديثة التي حصلت للملكة أعانها على تطوير فعاليتها و جعلتها تنافس على مستوى العالم . وفي حديث ادانة ال”إم بي سي“ ومقاضاتها  قضائيا على تقريرها علق ؛ علق الصحفي عبدالرحمن محسن النمري، متسائلاً عن إمكانية مقاضاة القناة قائلاً: ”سؤالي بريء لأهل الاختصاص: هل يحق لجميع من ظهروا في هذا التقرير رفع قضية لوصفهم بالسماجة وتشويه البلاد؟. إدانات واسعة ل”إم بي سي“ القناة السعودية