الممثلة اللبنانية نادين الراسي

شاركت الممثلة اللبنانية “نادين الراسي”، في التظاهرات التي تعم أرجاء لبنان، وانضمت إلى المحتجين في ساحة رياض الصلح للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية ورفضاً لفرض المزيد من الضرائب على المواطنين، ونزلت إلى شوارع العاصمة بيروت للمطالبة بـ”إسقاط النظام” وسط المتظاهرين.

وقد أشعلت الممثلة اللبنانية نادين الراسي النار في الإطارات للتعبير عن رفضها للقرارات الاقتصادية بفرض ضرائب جديدة على مكالمات واتساب، التي أثارت الغضب في وقت سابق من هذا الأسبوع.

رسالة الفنانة نادين الراسي

ويشار إلى أن نادين الراسي قد ظهرت في مقطع فيديو، وهي تشعل الإطارات وتوجّه رسالة للمتظاهرين، تقول فيها: “احترقنا.. أنا جُعت..  7 أيام جعت.. وعليَّ ديون، والبلد ما بحميني وما عم يحميكن.. أنا مو أحسن منكم ولا أنتم أحسن مني.. اتبهدلت.. ومصرف لبنان أخذ بيتي، وصرت على الطرقات مش قادرة أستأجر.. وريحة الفساد أقوى بكثير من الريحة اللي عم نشمها”.

مظاهرات لبنان

ويذكر أنه تجمّع مئات اللبنانيين، يوم الأحد الماضي، وسط مدينة بيروت ومناطق أخرى من العاصمة، احتجاجاً على قرار الحكومة اللبنانية فرض ضرائب جديدة طالت قطاع الاتصالات والوقود، وقد سار مئات المتظاهرين الغاضبين وسط بيروت، بعدما قطعوا جسر “الرينغ” الأساسي في العاصمة اللبنانية، في إطار حركة احتجاجية وُجّهت الدعوات إليها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من دون أن تحظى بأي غطاء سياسي.

ومعظم المتظاهرين ينتمون إلى مجموعات من المجتمع المدني، بجانب مواطنين لبوا الدعوة إلى التظاهر بعدما كشفت الحكومة اللبنانية عن ضرائب جديدة في إطار المناقشات التي تجري لإعداد موازنة العام 2020.

شاهد نادين الراسي