في حادثة غريبة من نوعها قامت طائرة تابعة لشركة جوت سات  وهي استرالية بطرد أم وطفلها من الطائرة عندما كانا يتجهان في رحلة سفر إلى ولينغتون في نيوزلندا

حيث أن الأم هي من دولة ساموا في أوقيانوسيا ى وهي وطفليها ولكنها تفاجئت ان كادر الطائرة طلب منها النزول من الطائرة قبل إقلاع الطائرة بوقت قصير والسبب صادم ان طفلها لا يلبس حذاء وبالرغم من  تقديم أحد المسافرين حذاء للطفل الا ان الكادر في الطائرة رفض واجبرها على النزول من الطائرة  بلغة الطرد.

الامر الذي احدث غضب وتمرد من قبل المسافرين الموجودين في الطائرة على خلفية هذه الحادثة التي تعد عدوانا ومخالفة للإنسانية مما دفع العديد من ركاب الطائرة بالتغريد حول هذه القضية فمنهم من غرد قائلا “شهدت للتو منع سيدة وطفليها من ركوب طائرة في مطار كوينزتاون لأن طفلها لم يرتد حذاء.. وكانت السيدة تبكي وكان الموقف صعبا، عار عليكِ شركة جيت ستار، إنه حقا أمر مثير للاشمئزاز” وهي المسافرة  إيزوبيل ميبوس التي كانت احدا الشهود على الحادثة .

الجدير ذكره انه من قوانين شركة جيت ستار انه يمنع صعود الطائرة اي شخص لا يرتدي حذاء .