من هي “كايلا مولر” التي سميت باسمها عملية قتل البغدادي

أخبار
abdallah28 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 3 أسابيع

قامت القوات الامريكية باطلاق اسم على عملية اغتيال فهمن هي كايلا مولير ولماذا سميت العملية باسمها شخصيا

كايلا مولر هي ناشطة أمريكية تعمل على تقديم المساعدات الإنسانية للمحتاجين انتقلت الى سوريا من أجل مساعدة السوريين والنازحين  عملت في الكثير من مجالات الصحة والتوزيع الخدمات والمعونات على السوريين ولكنها عندما اكنت تعمل في احد مستشفيات اطباء بلا حدود في سوريا لمساعدة المرضى والجرحى هاجم تنظيم داعش الارهابي  المنطقة مما ادى الى سقوط كايلا مولر أسرة في يد التنظيم الإرهابي ومعها ناشطتان تنزانيا  حيث تم نقلهم إلى معسكر لهم تحت قيادة ابو سيف ومن ثم الى عرش زعيم داعش الارهبي ابو بكر البغدادي حيث كانت تتعرض للتعذيب والتشويه طوال فتر اعتقالها حتى قتلها التنظيم بشكل جنوني

كما ان كايلر قامت بإرسال رسالة لاسرتها تعتذر على الموقف الحزين والاليم الذي وضعتهم فيه بسببها وهي واختها التي كان عمرها 14 عاما

حيث كانت كيالا و اختها و الناشطتان التي كانت معها في الاعتقال كانت تتعرض للتعذيب الجسدي والجنسي حيث كانو يمارسون معها الجنس  تحت ذريعة الحفاظ على الدين ولكن كايلا كانت تعمل على تحمل التعذيب عن اختها ومن معها لتخفيف عنهم وكانت تقبل ان يفعل بها اي شي مقابل الابتعاد عن اختها و الناشطتين  ولكنه عند بعثها الى ابو بكر البغدادي قد قام باغتصابها بشكل شديد  عشرات المرات هي ومن معها .

وقال القوات الامريكية ان عملية اغتال  البغدادي كانت انتصارا لـ كايلا مولر ولهذا تم اطلاق اسم كايلا ملور على اسم هه العملية